احدث اغانى 2011 احدث الافلام والبرامج برامج نت برامج موبيل صور شعر راديو جميع قنوات الدش
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» نسخة ويندوز اكس بى بروفيشنال 3 خام لم تمس سيريال اصلى وبدون تنشيط
الإثنين نوفمبر 21, 2011 8:35 am من طرف النجعاوى

» اجمل قصه عشناها وهي قصتنا تبدا وتنتهي"""""""
الإثنين أكتوبر 24, 2011 12:51 am من طرف Admin

» اطلق ما بداخللك
الإثنين يونيو 27, 2011 9:21 am من طرف Admin

» معلومات عن الاسكندريه
الإثنين يونيو 27, 2011 8:28 am من طرف نزاهة

» كعكه الجلي
الثلاثاء أبريل 12, 2011 3:15 am من طرف انجى

» حكم وامثال الحب
الإثنين أبريل 11, 2011 9:11 pm من طرف انجى

» شعاع الامل
الإثنين أبريل 11, 2011 8:31 pm من طرف انجى

» اة من اللسان
الإثنين أبريل 11, 2011 8:08 pm من طرف انجى

» افتخرى انكى ناقصه عقل يا حواء
الإثنين أبريل 11, 2011 5:06 pm من طرف sa7er_masr

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أبريل 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية


نتا ئج امم افريقيا

اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الخميس يناير 14, 2010 8:06 pm

نجح المنتخب الجزائري في تحقيق فوزه الأول ببطولة كأس الأمم الأفريقية عندما تغلب على المنتخب المالي بهدف دون رد في إطار منافسات الجولة الثانية من المجموعة الأولى مساء الخميس........كما تغلب منتخب انجولا بالفوز علي ملاوي بهدفيين نظفيين للاشي لتزداد المجموعه اشتعلا ........

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الجمعة يناير 15, 2010 9:48 pm


تأهل منتخب كوت ديفوار إلي ربع نهائي كأس الأمم الإفريقية بعد فوزه المستحق علي نظيره الغاني بثلاثة أهداف لهدف، ليرتفع رصيد الأفيال إلي أربع نقاط ويتصدر المجموعة الثانية قبل الجولة الثالثة.
وأصبح لزاما علي غانا الفوز فقط في الجولة الاخيرة علي بوركينا فاسو التي تملك نقطة من تعادل مع المنتخب الايفواري، ليحل المنتخب الغاني ثانيا ويتأهل لدور الثمانية.
جاء الشوط الأول متكافئ وسريع بين المنتخبين، وان كانت الأفضلية للأفيال نظرا لقوة الانقضاض واستخلاص الكرات في منطقة الوسط خاصة من جانب اللاعب ديدي زوكورا الخطير.
ولم تمر سوي سبع دقائق وأطلق زكورا تصويبة مرت بجوار القائم الأيسر لريتشارد كينجستون الحارس الغاني، ثم في الدقيقة 17 تسديدة أخري لنفس اللاعب وتصدي لها كينجستون ببراعة.
وبعدها بدقيقتين ومن نفس قاعدة الصواريخ زوكورا خرج صاروخ من قدمه وكاد يسكن الشباك الغانية ولكن كينجستون اخرج الكرة إلي ركنية وكأن المباراة بينهما.
ومع الدقيقة 23 تمكن جورفينيو من افتتاح النتيجة لكوت ديفوار من هجمة مرتدة سريعة، حيث وصلت الكرة لسلمون كالو الذي أظهرت الإعادة التليفزيونية وضعية تسلله ليسلم الكرة لجورفينيو المنفرد الذي سدد الكرة في الشباك الخالية.
ولم يظهر الحارس الايفواري ابوبكر باري طوال الشوط سوي قبل النهاية بدقائق من تسديدة قوية لايجيمانج اوبوكو التي ذهبت كالسهم ولكن الحارس اخرج الكرة الي ركنية ليمنع فرصة التعديل لغانا.
الشوط الثاني
وفي الشوط الثاني حل مايكل ايسيان بديلا ومعه وضح بعض التوازن في الاداء الغاني الذي حاصر الأفيال في منتصف ملعبهم وكادوا يدفعوا الثمن في اكثر من كرة كان الحظ وعدم توفيق الغانيين معهم.
ونال ايمانويل ايبوي البطاقة الحمراء المباشرة في الدقيقة 56 بعد تدخله العنيف علي لاعب غانا، وبعدها بدقيقتين منع القائم الأيمن غانا من التسجيل بعد تسديدة لماثيو امواه ثم إلي خارج الملعب.
ووضح التراجع في أداء الايفواريين بشكل ملحوظ، وتصدي باري لعدة كرت كان أخطرها في الدقيقة 63 من تسديدة اوبوكو، وحاول بعدها المنتخب الايفواري العودة إلي أجواء المباراة لكن الدفاع الغاني والحارس كانا بالمرصاد.
وبالفعل تمكن سياكا تيني من مضاعفة النتيجة في الدقيقة 67 عندما تصدي لضربة ثابتة توقع الجميع إن تكون الكرة عرضية ولكنه أودعها الشباك وسط مشاهدة الجميع ومحاولات كينجستون الفاشلة.
وعقب الهدف كانت لقطة المباراة حينما تدخل دروجبا علي ايسيان زميله في تشيلسي الانجليزي بقوة، وحاول النجوم السوداء العودة مجددا للمباراة وسط محاولات محبطة إلي حد كبير بعد أن سجل الايفواريون في الوقت الذي انتظر فيه الجميع تعادل غانا.
وحاول إبراهيم ايو التسجيل في الدقيقة 86 وسدد كرة متوسطة الارتفاع كادت تخدع باري ولكنه تصدي لها بنجاح، ولم يشأ النجم الايفواري ردوجبا ان تنتهي المباراة دون ان يضع بصمة، حيث سجل الثلاثية رأسية رائعة مع الدقيقة 90.
ومع صافرة حكم المباراة للنهاية اللقاء، احتسبت ركلة جزاء لغانا سجل منها جيان اسامواه هدف حفظ ماء الوجه ومعه صافرة النهاية.

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في السبت يناير 16, 2010 8:59 pm


نجح المنتخب المصري في التأهل إلى الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية عندما تغلب على منتخب موزمبيق بهدفين دون رد في الجولة الثانية من المجموعة الثالثة مساء السبت.
ورفع حامل اللقب رصيده من النقاط إلى 6 ليواصل انفراده بالصدارة بفارق 3 نقاط عن نيجيريا صاحبة المركز الثاني برصيد 3 نقاط.
ويحتل منتخبا بنين وموزمبيق المركزين الثالث والرابع برصيد نقطة وحيدة.
وكان منتخب كوت ديفوار أول المتأهلين عندما تخطى عقبة المنتخب الغاني وهزمه بثلاثة أهداف لهدف مساء الجمعة.
رقم قياسي
وواصل المنتخب المصري تحقيق أرقامه القياسية بعدما خاض 15 مباراة في بطولات كأس الأمم الأفريقية بدون تلقي أي هزيمة بواقع مباراة واحدة في نسخة 2004، و6 مباريات في كل من بطولتي 2006 و 2006، وأخيرا مباراتين في بطولة 2010 حتى كتابة هذه السطور.
موزمبيق بوابة مصر للقب؟
وتعد هذه هي المرة الثالثة التي يلتقي فيها منتخب مصر مع موزمبيق، وانتهت المباريات الثلاث بنتيجة 2-0 لصالح المنتخب الوطني. كانت المرة الأولى في بطولة كأس الأمم الأفريقية عام 1986، وتوج بها المنتخب المصري. وكانت المرة الثانية في بطولة عام 1998، وتوج المنتخب المصري أيضا بالبطولة.
ومن الطريف ان المدة الزمنية التي فصلت بين المباريات الثلاث كانت 12 سنة في كل مرة.
شوط سلبي
شهدت المباراة بداية حذرة من الجانبين خشية تلقي هدف مبكر، واعتمد المنتخب المصري على الكرات الطويلة للمهاجمين والتي كانت من نصيب مدافعي موزمبيق طوال الدقائق العشر الأولى من المباراة.
وفاجأ اللاعب فومو الجميع بتسديدة من مسافة بعيدة لم تخدع الحارس المخضرم عصام الحضري في الدقيقة 12. وأضاع اللاعب نفسه فرصة خطيرة لهز شباك مصر عندما فرط في هجمة مرتدة سريعة بعدما انقطعت الكرة من هاني سعيد المتقدم.
ورد حامل اللقب بهجمة عنترية عن طريق المهاري زيدان الذي مرر على حدود المنطقة إلى متعب ليسدد لكن جواو رفاييل تصدى للكرة.
وسدد محمود عبد الرازق "شيكابالا" كرة قوية بعدما راوغ أحد مدافعي الفريق المنافس لكن رافاييل أخرج الكرة بصعوبة في الدقيقة 25.
ومرة أخرى مرر شيكابالا عرضية خطيرة لم تجد من يتابعها لتمر الكرة بسلام على مرمى موزمبيق. تواصلت الفرص المصرية على مرمى موزمبيق، وسدد احمد فتحي كرة قوية تصدى لها رافييل أيضا.
وسنحت العديد من الفرص لأبناء حسن شحاتة لكن التسرع والرعونة حالا دون ترجمة تلك الفرص إلى أهداف. وسدد احمد حسن قائد مصر كرة لم تخدع حارس موزمبيق الذي يلعب لفريق الترسانة المصري في الدقيقة 40.
وأضاع عماد متعب أخطر فرصة في الشوط الأول عندما انطلق شيكابالا في هجمة مرتدة سريعة ومرر لمتعب الذي سدد بقوة على يمين رافييل لكن الأخير تألق وتصدى للكرة ببراعة لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
داريو كان يتقدم لمصر
ونجح الفريق المصري في التقدم بنيران صديقة عندما أرسل أحمد فتحي عرضية خطيرة حولها المدافع "الهداف" داريو كان في مرماه عن طريق الخطأ في الدقيقة 47.
وتعد هذه هي المباراة الثانية على التوالي التي يحرز فيها داريو كان (لاعب الإسماعيلي المصري سابقا) هدفا في مرماه بعد المباراة الأولى أمام منتخب بنين.
ودفع حسن شحانة باللاعب أحمد المحمدي بدلا من هاني سعيد في الدقيقة 48، وأحمد عيد عبد الملك بدلا من محمد زيدان الذي بدا عليه الغضب عند خروجه في الدقيقة 57.
وانطلق الجناح الأعسر سيد معوض في الجبهة اليسرى وسدد أرضية زاحفة كادت أن تعلن عن الهدف الثاني لمصر. وأرسل معوض "نجم المباراة" عرضية متقنة حولها شيكابالا بيسراه في يد الحارس رافاييل.
جدو يؤمن التأهل
وأجرى المعلم تبديله الأخير بنزول محمد ناجي (جدو) بدلا من شيكابالا في الدقيقة 69. واستمر متعب في إهدار الفرص عندما وصل متأخرا لعرضية أحمد المحمدي الخطيرة.
وبالفعل، نجح جدو في إحراز الهدف الثاني له في البطولة والثالث في مشواره مع المنتخب عندما استقبل كرة على حدود منطقة الجزاء وسدد "على الطاير" بقوة في شباك الحارس رافاييل في الدقيقة 81.
وتعرض جدو لتدخل عنيف قبل نهاية المباراة ليغادر الملعب متأثرا بإصابته قبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية معلنا فوز حامل اللقب بهدفين نظيفين.........من الناحيه الاخري وفي نفس المجموعه..
حقق منتخب نيجيريا فوزا هاما وصعبا علي نظيره البنيني بهدف دون رد في اللقاء الذي جمع بينهما مساء السبت ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثالثة بمنافسات كأس الأمم الإفريقية.
واقتنص نسور نيجيريا اول ثلاث نقاط في مشوار البطولة ليحل ثانيا في ترتيب المجموعة بنفس رصيد مصر التي تملك مباراة أمام موزمبيق، بينما توقف رصيد بنين عند نقطة واحدة.
سجل هدف المباراة الوحيد ياكوبو ايجيبيني من ركلة جزاء في الدقيقة 41 من زمن اللقاء.
الشوط الأول
بدأت المباراة بهدوء من الطرفين، واصطدم الهجوم النيجيري بالدفاع المنظم المتماسك لبنين، وتحرك تشينيدو اوباسي كثيرا في عمق الدفاع ولمن لم تكتمل محاولاته.
ولم يظهر أي لاعب بشكل مميز من المنتخبين طوال أول ربع ساعة، حيث انحصرت الكرة في وسط الملعب ولم تكن هناك أفضلية لأي منهما، وأهدر ياكوبو أول فرصة لتقدم النسور في الدقيقة 16 من انفراد ولكن كرته مرت بجوار القائم.
ووضح اعتماد بنين علي نجمها رزاق اوموتيوسي صاحب المجهود الوافر ولكنه لم يجد المعاونة، وطالب ياكوبو باحتساب ركلة جزاء مع الدقيقة 23 ولكن حكم المباراة أمر بمواصلة اللعب، ثم مرت عرضية في منطقة جزاء نيجيريا لم تجد المتابع لتضيع الفرصة.
وأنقذ ايمانويل ايمورو فرصة افتتاح النتيجة لنيجيريا بعد تصديه لكرة كادت تهز الشابك البنينية في الدقيقة 28، وتحرك المنتخب البنيني بعد تلك الفرصة وهدد مرمي فينست انياما بشكل كبير.
وكاد ستيفان سيسيجنون يسجل من تصويبة صاروخية في الدقيقة 38 ولكن تألق انياما حال دون تسجيل هدف، وبعدها بثلاث دقائق احتسب حكم المباراة ضربة جزاء بداعي لمسة يد علي مدافع بنين تصدي لها ياكوبو وسجل منها الهدف الأول.
الشوط الثاني
وفي الشوط الثاني، واصل منتخب بنين محاولاته لتعديل النتيجة وان كانت الهجمات المضادة لنيجيريا اتسمت بالخطورة وكان أصعبها في الدقيقة 50 من ضربة ثابتة سددها المدافع تشيدي شيتو وتصدي لها الحارس.
ثم تصدت عارضة نيجيريا لتسديدة قوية من نوهوم كوبينا مع الدقيقة 57، ثم كاد المدافع البنيني يسجل في مرماه بعدها بدقيقة، وانتشر لاعبو بنين بطول الملعب وعرضه وفرضوا سيطرتهم علي اللقاء وسط تراجع اخضر.
وهدأت المباراة لعشر دقائق وسط لعب تعاوني من المنتخبين، ثم أنقذ حارس مرمي بنين كرة عرضية خطيرة من فيكتور اوبينا في الدقيقة 70، وخرج الحارس علي اثر تلك الهجمة مصابا وحل البديل.
وغابت الإثارة في العشر دقائق المتبقية من المباراة بعد تراجع نيجيريا وأداء لاعبوها المتخاذل رغم فارق الإمكانات بين المنتخبين، إلا إن بنين كادت في أكثر من مناسبة أن تعادل النتيجة عن طريق كوبينا الخطير.
ولم يشهد الزمن المتبقي من عمر المباراة أي جديد، حيث حافظ نسور نيجيريا علي الفوز وهدف النقاط الثالث، وباءت جميع محاولات بنين في الوصول لشباك انياما بالفشل.

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الأحد يناير 17, 2010 10:21 pm


نجح المنتخب الكاميروني في تحقيق فوز صعب على نظيره الزامبي بثلاثة أهداف لهدفين في ختام الجولة الثانية بالمجموعة الرابعة في بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا بأنجولا.
ورفع أسود الكاميرون رصيدهم إلى 3 نقاط ليحتلوا المركز الثاني خلف منتخب الجابون الذي يتربع على صدارة الترتيب برصيد 4 نقاط.
ويحتل المنتخب التونسي المركز الثالث برصيد نقطتين فيما تأتي زامبيا في المركز الأخير برصيد نقطة وحيدة.
شهدت المباراة أخطاء دفاعية بالجملة من الفريقين، بالإضافة إلى لحظات درامية مما زاد من إثارتها.
بدأ المنتخبان المباراة بقوة لإحراز هدف مبكر، وسدد إيمانا ركلة حرة مباشرة من مسافة بعيدة لم تشكل خطرا كبيرا على مرمى الحارس الزامبي.
ورد قائد زامبيا كريستوفر كاتونجو بتسديدة قوية مرت بسلام على مرمى الحارس الكاميروني إدريس كاميني.
لواندا(أ ش أ):
قال المدير الفنى لمنتخب تونس فوزى البنزرتى إن فريقه كان يستحق الفوز أمام الجابون، في أولى مباريات الجولة الثانية من المجموعة الرابعة للنسخة ال 27 من بطولة الأمم الإفريقية التي تستضيفها أنجولا حتى 31 يناير.
وأكد البنزرتي - في مؤتمر صحفي عقب المباراة - أنه "كان من حق نسور قرطاج ضربة جزاء عندما عرقل دفاع الجابون عصام جمعة ، ولكن لن نعلق على التحكيم".
وقال إن فريقه معظمه من الشباب صغار السن وكل لاعب أدى ما عليه وغاب عن الفريق التوفيق وأصبح فى موقف صعب.. واستطرد قائلا "لكن سنبذل كل جهد للفوز فى المباراة المقبلة وسنواجه فريقا كبيرا نكن له كل الاحترام والتقدير ونعد جماهيرنا بأننا سنقدم الأفضل وسنفوز على الكاميرون لنضمن التأهل".
وأضاف أن الفريق يعانى من غياب مجموعه كبيرة من النجوم من أبرزهم أسامة الدراجى وهو لاعب كبير هداف له خبرة كبيرة ولكنه يعانى من الإصابة.
من جانبه، أكد كريم حقى نجم المنتخب التونسى أن الإصابات أثرت كثيرا فى الأداء ، وقال: "لم نتمكن من تقديم كل ماعندنا وافتقدنا مجموعة كبيرة من النجوم أصحاب الخبرة وسنحاول علاج الأخطاء الهجومية فى المباراة المقبلة التى لا بديل فيها عن الفوز".
وأعرب نجم منتخب تونس عصام جمعه عن حزنه لانتهاء مباراة فريقه ضد فريق الجابون بالتعادل السلبى ، وقال إن نسور قرطاج أضاعوا العديد من الفرص نندم عليها حاليا
وأصبحنا فى موقف صعب ولكن نعد كل الجماهير التونسية ببذل كل الجهد والتعويض وتحقيق الفوز فى المباراة المقبلة التى لن تكون سهله أمام خصم لايستهان به ، في
إشارة إلى المنتخب الكاميروني .
كوارث سونج تسعد المنافسين
وفاجأ المنتخب الزامبي الأسود الكاميرونية بهدف مبكر عندما ارتكب قائد الأسود "سابقا" ريجوبرت سونج خطأ فادحا كالعادة وسددعرضية فيليكس كاتونجو بمهارة في جسد حارسه عن طريق الخطأ لترتد الكرة إلى جاكوب مولينجا الذي أودعها في الشباك الخالية بهدوء في الدقيقة 8.
ساد الإحباط على لاعبي الكاميرون عقب تلقيهم الهدف المبكر، وحاولوا تعديل النتيجة بسرعة لكن الرعونة في إتمام الهجمات منعتهم من تحقيق مبتغاهم.
وانطلق صامويل ايتو نجم انترناسيونالي الإيطالي وسدد قذيفة أخطأت مرمى الحارس الزامبي. ورد منتخب الرصاصات النحاسية بهجمة منظمة عن طريق اللاعب رينفورد كالابا لكن مدافع الكاميرون ناكولو يمنعه من إكمال هجمته.
وسدد ماكون كرة متقنة كادت ان تعلن عن هدف التعادل لكن حارس زامبيا تألق وتصدى للكرة ببراعة. وتألق كاميني حارس الكاميرون وأنقذ مرماه من هدف ثاني محقق عندما سدد كالابا ركلة حرة مباشرة من 30 ياردة وجدت الحارس الكاميروني في المكان المناسب قبل أن ترتد الكرة لكاتونجو الذي يسدد في يد كاميني الرائع.
حاولت الأسود الكاميرونية تعديل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول لكن الوقت لم يدركهم لينتهي بتقدم زامبيا بهدف نظيف.
وأجرى المدير الفني للأسود تبديلا ثنائيا حيث أشرك كل من ادريسو وبينيا بدلا من تشوي وبيديمو لتنشيط الهجوم وتعديل النتيجة مع بداية الشوط الثاني.
سونج يفسد تعادل فريقه!
ولم يكتفي المخضرم سونج بارتكاب أخطاء دفاعية قاتلة، بل إنه أفسد على فريقه فرحته بالتعادل عندما سدد البديل ادريسو رأسية في شباك الحارس الزامبي إلا أن تداخل سونج في اللعبة من الوضع متسللا أجبر الحكم على إلغاء الهدف!
امتلك لاعبو الكاميرون وسط الملعب وضغطوا بقوة وسط تراجع لاعبي المنتخب الزامبي الذي اعتمد على الهجمات المرتدة السريعة.
هدف كوميدي يحيي آمال الأسود
وكأن حارس المنتخب الزامبي قد دخل في تحدي مع سونج لاعب الكاميرون في ارتكاب الأخطاء الفادحة حيث أهدى الكاميرون هدف التعادل بعدما فشل في إمساك كرة ضعيفة من اللاعب جيرمي جيتامب في الدقيقة 68.
وسرعان ما أضاف ايتو الهدف الثاني للكاميرون بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، وهو الهدف الأول له في البطولة الحالية في الدقيقة 72.
شبح زيدان يظهر لسونج!
وتسبب سونج مرة أخرى في قبول فريقه الهدف الثاني عندما تباطأ في إخراج الكرة (مثلما فعل أمام المصري محمد زيدان في نهائي أمم أفريقيا 2008) لينطلق اللاعب الزامبي مولينجا ويقتنص الكرة قبل أن يتعرض لعرقلة داخل منطقة الجزاء من الحارس كاميني ليحتسب الحكم ركلة جزاء ترجمها القائد كريستوفر كاتونجو إلى هدف في الدقيقة 81.
ولم ييأس منتخب الأسود التي لا تقهر وحاول التقدم مرة أخرى وبالفعل نجح عن طريق البديل ادريسو الذي سدد رأسية "ولا أروع" بعدما ارتقى لاستقبال عرضية جيرمي المتقنة في الدقيقة 86.
وكاد ماكون أن يضيف هدفا رابعا في الدقيقة 88 بتسديدة قوية أمسكها الحارس الزامبي لتنتهي المباراة بفوز رفاق ايتو 3-2.

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الثلاثاء يناير 19, 2010 2:06 am


واصل الحظ والتوفيق ولوائح تتعلق بكرة القدم سخريتهم من كل من أعطي واجتهد وعمل عملا شاقا للوصول لأهداف بعينها بعد أن أعطوا ظهورهم لمنتخبات تريد الوصول لأبعد من التواكل علي الغير، ولكن الاصطدام باللوائح والقوانين القائمين علي "عكس العكاس" كان اقوي.
عفوا، هذا ليس تقليلا من احد ولكنها حقيقة قالت أن منتخبا جاهد وانطلق وأراد الفوز بحلم تخيله شعبا كاملا طول ما يقرب من العام ولم يتحقق بسبب القوانين واللوائح السافرة.. وحدث هذا في تصفيات كأس العالم الإفريقية.
وهناك منتخب حاول أن تكون له كلمة وسط الكبار، ولكنه بعد أن نال الحظوظ التي قد تؤهله إلي ابعد من مجرد لعب ثلاث مباريات، إذا به يحزم الحقائب ويحط رحاله في ارض الوطن .. وحدث هذا مجددا في أمم إفريقيا.
"عكس عكاس" الفيفا
الغريب أن الطرف والضلع المشترك في الحالتين هو منتخب الجزائر الذي طالما اشتكي من ظلم الاتحاد الدولي أثناء التصفيات الإفريقية بعد أن وجه رئيسه جوزيف بلاتر بعض كلمات الإطراء والثناء إلي منتخب مصر المنافس الأول علي بطاقة التأهل للمونديال.
وحاليا وجه الجزائريون أقلام النقد إلي الاتحاد الإفريقي واللجنة المنظمة لأمم أفريقيا بانجولا بعد لعب مباراته الأولي ظهرا وخسر بثلاثية علي يد مالاوي اضعف منتخبات البطولة معللين ذلك إن الجميع يقف ضد الجزائر.
كان هذا أمرا طبيعيا أن يقول بلاتر انه ينتظر مصر في جنوب أفريقيا لما لمصر سيادة علي القارة بأكملها ولا احد يستطيع إنكار هذا، وهذه الكلمات آذت الآذان الجزائرية، ووجه الإعلام الجزائري كلمات النقد اللاذعة للفيفا متمثلة في رئيسها.
وحينما وصلت الطائرة إلي محطة النهاية، تخلت جميع الأعراف والقوانين عن المنتخب المصري الذي كان قاب قوسين أو ادني من الوصول للمونديال بهدف سجله محمد ابوتريكة في مباراة الذهاب علي أساس تساوي المنتخبين في كل شيء واعتبار الهدف بهدفين.
وجاء القرار بإقامة مباراة فاصلة بين مصر والجزائر ليكون بمثابة اللطمة لكل ما هو مألوف ويحفظه الجميع عن ظهر قلب، بل ويعمل به في التصفيات الأوروبية لتخسر مصر وتذهب الجزائر إلي المونديال فهنيئا لها.. إنها اللوائح.
"عكس عكاس" الكاف
ولكن .. لا يستطيع العقل أن يتقبل ما حدث في كأس الأمم الأفريقية عندما يقول قانون ما أو لائحة ما ان فريقا أو منتخبا يتأهل للدور التالي في حين انه لم يسجل سوي هدفا ودخل مرماه ثلاثة أهداف وله من النقاط أربع.
هذا أيضا ما حدث مع المنتخب الجزائري الذي ظل الحظ يخرج لسانه للجميع رغما عنهم ومن اجله فقط بعد أن أعطت لائحة نتيجة المواجهات المباشرة بين أي منتخبين الحق لأيهما علي حساب الآخر مهما كان موقفه.
فمنتخب مثل مالي – الذي أضاع فرصة فوزه علي الجزائر وخسر – يملك من النقاط نفس رصيد الجزائر ولكنه سجل سبعة أهداف وتلقت شباكه ستة غادر البطولة .. إنها اللوائح.
ورغم استفادة المنتخب الجزائري من لوائح الكاف التي تخالف لوائح الفيفا وكلاهما ظالم، الا ان رابح سعدان المدير الفني للخضر اعترف قائلا عقب تأهله "المنتخب المالي منتخب كبير وقدم مباريات جيدة لا يستحق فيها ما تعرض له، اهنىء لاعبيه على روحهم القتالية والرياضية، دافعوا عن حظوظهم حتى اللحظة الاخيرة، لكن هذه هي سلبيات نظام المواجهات المباشرة".
إنها بالفعل لوائح وقوانين ظالمة سواء من الفيفا أو الكاف، بل ويجب النظر والتعديل في بعض النقاط مجددا والتي تعطي الأفضلية لمنتخبات تستحق من اجل الغير الذي لا يستحق، فإذا كان التأهل للمونديال ذهب ومعه الوقت، فان أمم أفريقيا تعيد الذكريات مجددا ولتقول: إنها سخرية القدر...............ومن الناحيه الاخري فاز المنتخب المالي علي منتخب ملاوي ...واليكم اخبار غانا وبوركينا وكوت ديفوار الفريق الصاعد للدور المقبل
لواندا - أ ف ب:
تخوض غانا فرصتها الأخيرة عندما تلاقي بوركينا فاسو الثلاثاء على ملعب "11 نوفمبر" في العاصمة لواندا في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية ضمن النسخة السابعة والعشرين لنهائيات كأس الأمم الأفريقية المقامة في أنجولا.
ويدرك المنتخب الغاني، أحد الممثلين الستة للقارة السمراء في المونديال الصيف المقبل، أن الفوز ولا بديل سواه هو السبيل الوحيد لبلوغ الدور ربع النهائي ومحو خسارته الكبيرة أمام ساحل العاج 1-3 لأنه يحتل المركز الأخير من دون نقاط، بيد أن المهمة لن تكون سهلة أمام بوركينا فاسو التي أحرجت العاجيين في الجولة الأولى وأرغمتهم على التعادل.
ستكون غانا مطالبة بنسيان هزيمتها أمام ساحل العاج إذا أرادت اللحاق بها إلى ربع النهائي، لأن التفكير في الهزيمة والمشاكل الكثيرة التي يعاني منها المنتخب الغاني بسبب الإصابات آخرها للقائد مايكل إيسيان، سيزيد "الطين بلة" ويخرجها خالية الوفاض من المسابقة التي أحرزت المركز الثالث فيها قبل عامين على أرضها.
وعلى الرغم من الغيابات الكثيرة في صفوفها والضربات الموجعة التي تلقتها قبل البطولة بانسحاب مدافع سندرلاند الإنجليزي جون منساه والمدافع الأيمن لفولهام الإنجليزي جون باينتسيل والقائد ستيفن أبياه ولاريا كينجسون بالإضافة إلى استبعاد نجم إنتر ميلان الإيطالي سولي علي مونتاري لأسباب تأديبية، فإن المنتخب الغاني قدم أداءً رائعاً أمام ساحل العاج وكان الأقرب إلى تحقيق الفوز لولا خبرة ديدييه دروجبا وسالومون كالو ويايا توريه التي كانت لها الكلمة الأخيرة.
ويملك المنتخب الغاني لاعبين شباب أبانوا عن قدرة كبيرة في مجاراة العاجيين حتى في غياب إيسيان الذي لم يدخله المدرب الصربي ميلوفان راييفاتش سوى في الشوط الثاني إلى جانب أسامواه جيان.
وستضطر غانا إلى خوض مباراة الثلاثاء في غياب إيسيان الذي تعرض إلى إصابة في ركبته إثر اصطدام بأحد زملائه خلال تدريبات الأحد.
وعاد إيسيان للتو من إصابة أبعدته عن الملاعب شهرين وهو كان وصل الأربعاء إلى لواندا لتوقف رحلات الطيران في بريطانيا بسبب موجات البرد القارس والثلوج.
وشدد مدرب غانا على ضرورة الفوز على بوركينا فاسو وقال "إنها مباراة مصيرية ليس أمامنا سوى الفوز فيها. قدمنا مباراة رائعة أمام ساحل العاج وكنا نستحق نتيجة أفضل من الخسارة"، مضيفاً "اللاعبون متحمسون لتعويض الخسارة أمام ساحل العاج، سنبذل كل ما في وسعنا لتخطي الدور الأول وتجاوز محننا ورفع معنوياتنا في مشوارنا في البطولة".
في المقابل، تحتاج بوركينا فاسو إلى التعادل فقط لضمان تأهلها إلى الدور الثاني والبقاء في لواندا لمواجهة متصدر المجموعة الأولى.
وقال مدربها البرتغالي باولو دوارتي "تعادلنا أمام ساحل العاج رفع معنوياتنا وجعلنا نفكر في التأهل إلى الدور ربع النهائي. بعدما فرملنا أحد الممثلين للقارة السمراء في المونديال، جاء الآن الدور على الممثل الثاني وهو غانا، فريقي يملك الأسلحة اللازمة للخروج بنتيجة إيجابية في المباراة".
وتعول بوركينا فاسو على قوتها الهجومية الضاربة المحترفة في أوروبا خصوصا سانو ويلفريد (كولن الألماني) وويلفريد باليما (شريف تيراسبول المولدافي) وحبيب باموجو (نيس الفرنسي) وموموني داجانو (الخور القطري) ويوسف كونيه (كلوج الروماني) وإيسوف واتارا (يونياو ليريا البرتغالي) ونارسيس ياميوجو (موجان الأذربيجاني) وباتريك زوندي (فورتونا دوسلدورف الألماني).
وتسعى بوركينا فاسو إلى بلوغ الدور ربع النهائي للمرة الثانية في تاريخها بعد عام 1998 على أرضها عندما حققت انجازاً تاريخياً مع المدرب الفرنسي فيليب تروسييه وبلغت دور الأربعة قبل أن تنهي البطولة في المركز الرابع.
والتقى المنتخبان 12 مرة، فاز الغاني 8 مرات والبوركيني 3 مرات وتعادلا مرة واحدة، علماً بأنهما التقيا مرة واحدة في النهائيات القارية وكان الفوز فيها من نصيب غانا 3-صفر في أكرا عام 1978خب ملاوي ولاكن الائحه الغريبه حطمت احلامهم.........

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الأربعاء يناير 20, 2010 2:53 am


<TABLE dir=rtl cellSpacing=0 cellPadding=0 border=0>

<TR>
<td></IMG></TD></TR>
<TR>
<td></TD></TR></TABLE>

امتدح خبراء ومدربو الكرة المصرية الأداء الفنى والخططى للمنتخب الوطنى خلال مباراتى نيجيريا وموزمبيق فى الدور الأول لنهائيات كأس الأمم الأفريقية المقامة حالياً فى أنجولا، وأثنى الخبراء على القيادة الفنية الجيدة والرؤية الشاملة للمدير الفنى للفريق حسن شحاتة والتشكيل الأنسب الذى خاض به اللقاءين، كما أشاد الخبراء بالتغييرات التى أجراها شحاتة والتى منحت الأفضلية للمنتخب الوطنى خلال المباراتين، مؤكدين أن المنتخب يسير بخطى واثقة وثابتة نحو إحراز لقبه الثالث على التوالى فى إنجاز تاريخى فريد.
وتحدث الخبراء عن الإيجابيات التى ميزت المنتخب فى اللقاءين وكذلك السلبيات القليلة التى ظهرت فى أداء بعض اللاعبين، وطالبوا بضرورة منح الفرصة للبدلاء وإراحة العناصر الأساسية فى المباراة المقبلة أمام بنين بعد أن ضمن الفريق التأهل حتى تكتسب العناصر التى لم تشارك حساسية المباريات تمهيداً للاعتماد عليهم خلال الأدوار الحاسمة المقبلة من البطولة.
فى البداية أكد على أبوجريشة الخبير الكروى المعروف أن المنتخب الوطنى يسير حتى الآن بخطى جيدة نحو إحراز لقبه الثالث على التوالى، مشيراً إلى أن الجهاز الفنى بقيادة حسن شحاتة نجح فى إخراج اللاعبين من حالة الحزن واليأس التى سيطرت عليهم عقب الفشل فى التأهل لنهائيات كأس العالم ٢٠١٠ وأعاد إليهم الثقة فى أنفسهم بعد الهجوم الكبير الذى تعرضوا له خلال الفترة الماضية كما أعاد الثقة للجماهير فى الفريق بعد أن كان الكثيرون يرون صعوبة المنافسة فى هذه البطولة وتوقع البعض الآخر الخروج من الدور الأول.
وأشار أبوجريشة إلى أن الأداء الفنى والتكتيكى للمنتخب أمام نيجيريا وموزمبيق كان جيداً جداً وتعامل الجهاز الفنى مع المباراتين باحترافية ووفقاً لما تحتاجه كل مباراة لتحقيق الهدف المنشود وهو حسم التأهل للدور الثانى خاصة فى المباراة الأولى التى نجح خلالها حسن شحاتة فى غلق المساحات على الجانبين باللعب بظهيرين يميناً ويساراً وهو ما قضى تماماً على خطورة الفريق النيجيرى ومنح الأفضلية لمصر.
فيما رأى حسن الشاذلى، المدير الفنى للترسانة أن أهم ما ميز أداء المنتخب الوطنى فى المباراتين الماضيتين هو ثبات التشكيل واستقرار الجهاز الفنى على العناصر الأساسية التى بدأ بها مبارياته والتى قادته لتحقيق أهدافه فى أول مواجهتين بالبطولة فضلاً عن تخريج مجموعة متميزة من اللاعبين الجدد فى مقدمتهم جدو وشيكابالا ومحمد عبدالشافى،
وقال إن أى أخطاء أو سلبيات فى الأداء أو الاختيار تم تداركها بالنتائج الإيجابية والفوز فى المباراتين باعتبار أن الفوز يغفر جميع الأخطاء ولكن إذا كنا نتحدث عن مسيرة المنتخب نحو المحافظة على لقبه الأفريقى وتحقيق إنجاز غير مسبوق بالفوز بالبطولة للمرة الثالثة على التوالى فلابد من الاستفادة من أخطائنا وتداركها فى المرحلة المقبلة التى لا تحتمل أى إخفاق خصوصاً أن الخسارة بداية من دور الثمانية تعنى توديع البطولة.
وقال إن المشكلة الوحيدة التى تواجه الجهاز الفنى هى أزمة «التدوير» بين اللاعبين بمعنى أن المجموعة الأساسية والعناصر الثابتة من اللاعبين الذين خاضوا مباراتى نيجيريا ومن بعدها موزمبيق لابد أن يحصلوا على قسط من الراحة لالتقاط الأنفاس للحفاظ على جهودهم والاستفادة منهم فى الأدوار المقبلة، لذلك فإن مباراة بنين فى الجولة الثالثة فرصة جيدة أمام الجهاز الفنى لإراحة اللاعبين والوصول بهم لأعلى درجات الاستشفاء خصوصاً فى ظل الأجواء الصعبة وارتفاع درجات الحرارة ومعدلات الرطوبة فى انجولا التى تؤثر على لياقة اللاعبين.
وبدوره أكد فاروق جعفر، المدير الفنى لطلائع الجيش، أن المنتخب الوطنى ظهر بمستوى طيب خلال مباراتى نيجيريا وموزمبيق وحقق هدفه بتخطى الدور الأول، مؤكداً أن الأهم فى هذه اللقاءات هو تحقيق النقاط الثلاث وليس تقديم عرض قوى.
وأكد جعفر أن المنتخب سيكون أفضل عندما يواجه المنتخبات القوية مثل كوت ديفوار والكاميرون، وأرجع المستوى المتواضع الذى ظهر به أمام موزمبيق إلى العشوائية التى لعب بها الأخير وغلق المساحات أمام لاعبينا مما صعب عليهم المهمة فى اختراق دفاع المنافس.
فيما رفض طه بصرى، المدير الفنى السابق لفريق الاتحاد. مبدأ منح الفرصة للاعبين البدلاء فى لقاء بنين، وقال: معظم الفرق الكبرى مثل البرازيل والأرجنتين يجرون تغييرات فى أضيق الحدود على التشكيلة الأساسية للفريق من أجل الحفاظ على فورمة اللاعبين وحالة التجانس والانسجام التى وصلوا لها فى المباريات السابقة، فيكون التغيير إما خشية حصول اللاعب على إنذار يحرمه من المشاركة فى اللقاء المقبل، أو لإراحة بعض اللاعبين بدنياً.
بينما أكد إكرامى، حارس مرمى الأهلى السابق، أن المنتخب لم يظهر بشكل جيد أمام نيجيريا فى المباراة الأولى باستثناء الشوط الثانى الذى ظهر فيه اللاعبون بشكل أكثر جدية لرغبتهم فى الفوز.
وطالب إكرامى الجهاز الفنى، بضرورة تبادل الأدوار بين الحراس الثلاثة، خصوصاً عبدالواحد السيد بديل الحضرى الذى سيضطر المدير الفنى للدفع به كحارس أساسى فى حالة تعرض الحضرى للإصابة، مؤكداً أن مباراة بنين فرصة أكثر من رائعة لتجريب عبدالواحد السيد، خصوصاً أن مشاركته فى هذه المباراة الرسمية ستمنحه الثقة لو تم الدفع به فى أى مباراة مقبلة.
ونصح إكرامى حارس مرمى الأهلى السابق، عصام الحضرى، حارس منتخب مصر، بالتركيز فى الملعب والابتعاد عن التمثيل ومداعبة الكاميرا، حتى لا يتشتت ذهنه، خصوصاً بعدما أفرط فى الفرحة خلال مباراتى المنتخب أمام نيجيريا وموزمبيق بشكل لافت جداً ومبالغ فيه، مشيراً إلى أن الحضرى حارس مميز لكن يعيبه فقط حب الظهور أمام الكاميرات الموجودة فى شباك المرمى، كما نصح إكرامى الحارس باحترام سنه وخبرته الدولية الكبيرة التى يهدرها بالمظهرية والتمثيل.
وأشاد فتحى مبروك، مدرب شباب الأهلى، بمستوى أحمد حسن وأحمد فتحى والمرونة التكتيكية، التى يتمتعان بها حيث إنهما ينفذان تعليمات الجهاز الفنى فى أى مركز يتم الاعتماد عليهما فيه، كما أبدى قلقه من الهزة العنيفة التى يشهدها خط الدفاع فى البطولة، هانى سعيد بعيد عن مستواه المعهود، وذلك لقلة مشاركته مع الزمالك، وكذلك محمود فتح الله الذى لا نعلم سبباً لتذبذب مستواه، وأبدى مبروك إعجابه بمحمد ناجى «جدو»، وأكد أنه لاعب جيد وثقته فى نفسه كبيرة، وأنه يعد من أفضل اللاعبين البدلاء فى تاريخ الكرة المصرية فهو صاحب نزعة تهديفية كبيرة وهو مكسب كبير للمنتخب.
وطالب جمال عبدالحميد، نجم الزمالك وكابتن منتخب مصر سابقاً، الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى بقيادة حسن شحاتة بمنح البدلاء الفرصة خلال مباراة بنين.
وعن تقييمه لأداء المنتخب اعترف عبدالحميد بأن الأداء متراجع لكن المهم هو الفوز والتأهل للأدوار الأخرى حتى الوصول للمحطة الأخيرة والفوز باللقب، وأشار إلى أن التاريخ دائماً يذكر النتائج لكن الأداء ينسى، وتوقع عبدالحميد أن يتحسن أداء المنتخب بداية من دور الثمانية، نظراً لكون المنتخبات التى تتأهل لهذا الدور تكون قوية، وتجبر على تطوير أدائها من أجل الظهور بمستوى أفضل وقال: «أى منتخب فى العالم معرض لهبوط وصعود مستواه وفقاً لظروف المباريات وأتمنى أن يحالف التوفيق المنتخب ويحصل على اللقب الأفريقى للمرة الثالثة على التوالى».
وشدد ربيع ياسين، المدير الفنى لمنتخب الناشئين، على ضرورة إجراء تعديلات على التشكيل الأساسى أمام بنين فى الجولة الأخيرة للمجموعة الثالثة حتى يتمكن الجهاز الفنى من التأكد من سلامة البدلاء وقدرتهم على المشاركة فى اللقاءات المقبلة تحسباً لأى ظروف، وحدد ربيع ياسين ثلاثة مراكز لإجراء تعديلات هى حراسة المرمى لمنح الفرصة لعبدالواحد السيد للمشاركة فى المباريات إلى جانب الراحة لعصام الحضرى،
كما طالب بإجراء تعديلات فى خطى الدفاع والهجوم تحسباً لتعرض أى لاعب للإصابة أو الإيقاف خلال الأدوار التالية، واعتبر ربيع أن المنتخب الوطنى هو الأفضل حتى الآن بين المنتخبات الأفريقية سواء من الناحية التكتيكية أو الفنية فضلاً عن أن الجهاز الفنى بقيادة حسن شحاتة تفوق على نفسه خلال البطولة باختيار التشكيل الذى بدأ به المباريات أو التغييرات التى عدلت من طريقة اللعب، واستشهد ياسين على صحة كلامه بنجاح «جدو» فى هذه البطولة،
وقال: إن حسن شحاتة حقق المستحيل واستطاع أن يقدم شهادة جديدة على جدراته وقدراته التدريبية الفائقة عندما اختار «جدو» ودفع به وأحرز هدفا فى كل مباراة لعبها، وأكد ربيع أن المنتخب الوطنى هو أقوى المرشحين للعب فى المباراة النهائية، للخبرة التى يتمتع بها اللاعبون والجهاز الفنى.
وأضاف هانى رمزى، المدير الفنى للمنتخب الأوليمبى، أن أهم عيوب المنتخب هو تراجع الأداء فى نصف الساعة الأول كما حدث فى لقاءى نيجيريا وموزمبيق وذلك لعدم رغبة اللاعبين فى الاندفاع الهجومى وخوفاً من استغلال الخصم الهجمات المرتدة، معرباً عن أمله فى ضرورة أن يظهر المنتخب أنيابه الحقيقية من بداية اللقاء واستغلال رهبة المنافس لبطل أفريقيا،
وأشاد بسياسة حسن شحاتة، وهى خطوة خطوة والتعامل مع كل مباراة وفقاً لظروفها، وأعرب عن أمله فى أن يعطى شحاتة راحة سلبية للاعبين الكبار فى السن مثل أحمد حسن ووائل جمعة بعد مجهودهما الوفير فى اللقاءين السابقين وإتاحة الفرصة للبدلاء أمام بنين، وكذلك الدفع بسيد حمدى بديلاً لمتعب وتجربة جدو فى بداية اللقاء واستمرار الدفع بشيكابالا حتى يكتسب حساسية المباريات الدولية، وأكد رمزى أنه يفضل مواجهة الكاميرون على تونس فى دور الثمانية كعامل نفسى للتفوق التاريخى لمصر، وأكد فى الوقت نفسه أنه فى حالة مواجهة تونس فإن مصر هى الأفضل فنياً وبدنياً والأجدر بالتأهل.
واختتم رمزى حديثه بالتأكيد على تضامنه مع وجهة نظر حسن شحاتة بأن اختيار اللاعبين لابد أن يكون على أساس أخلاقى وهو الأمر الذى يتناسب مع طبيعة اللاعب المصرى، فقد يكون اللاعب متميزاً فنياً وسيئاً أخلاقياً وفى هذه الحالة فإن استبعاده من المنتخب اما عن اخبار لقاء غانا وبوركينا اليكم الاخبار الاتيه
<TABLE cellSpacing=1 cellPadding=0 width=100 align=center border=0>

<TR>
<td></TD></TR>
<TR>
<td class=bgfooterimg style="PADDING-LEFT: 3px; PADDING-BOTTOM: 3px"></TD></TR></TABLE>
الأربعاء 20 يناير 2010



قاد ديدي ايوو نجل أسطورة كرة القدم الغانية عبيدي بيليه منتخب بلاده إلى الدور ربع النهائي بتسجيله هدف الفوز في مرمى بوركينا فاسو 1 - صفر أمس على ملعب 11 نوفمبر في لواندا في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية في النسخة السابعة والعشرين من نهائيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم التي تستضيفها أنجولا حتى 31 يناير الحالي، وسجل ايوو الهدف في الدقيقة 30، وباتت غانا خامس منتخب يضمن تأهله إلى الدور ربع النهائي بعد أنجولا والجزائر (المجموعة الأولى) وكوت ديفوار (الثانية) ومصر حاملة لقب النسختين الأخيرتين (الثالثة)، وثالث المنتخبات المتأهلة إلى المونديال ينجح في تخطي الدور الأول بعد الجزائر وكوت ديفوار.
وكانت غانا بحاجة إلى الفوز للحاق بكوت ديفوار إلى الدور المقبل وهي حققت مبتغاها وأنهت الدور الأول في المركز الثاني للمجموعة برصيد 3 نقاط مقابل 4 لكوت ديفوار المتصدرة، فيما خرجت بوركينا فاسو خالية الوفاض بعدما تجمد رصيدها عند نقطة واحدة من تعادلها مع كوت ديفوار سلباً في المباراة الأولى.
وفي الدور المقبل، تلعب غانا مع أنجولا المضيفة وبطلة المجموعة الأولى في لواندا، وكوت ديفوار مع الجزائر ثانية الأولى في كابيندا. المنتخب أفضل من وجوده

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الخميس يناير 21, 2010 3:13 am


حصدت مصر العلامة الكاملة بالفوز على بنين بهدفين نظيفين في ختام مباريات المجموعة الثالثة ببطولة أمم إفريقيا المقامة بأنجولا.
وبات المنتخب المصري الوحيد الذي صعد لدور الثمانية برصيد تسع نقاط في صدارة مجموعته الثالثة، وجاء المنتخب النيجيري في المركز الثاني برصيد ست نقاط فيما تذيل منتخبي موزمبيق وبنين المجموعة برصيد نقطة واحدة لكلا منهما.
ويقابل المنتخب المصري في دور الثمانية صاحب المركز الثاني في المجموعة الرابعة التي تضم الكاميرون وتونس والجابون وزامبيا، فيما تواجه نيجيريا متصدر نفس المجموعة.
وعادل أحمد حسن قائد المنتخب المصري الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية المسجل بأسم حسام حسن (169 مباراة).
سجل هدفي مصر في اللقاء أحمد المحمدي وعماد متعب في الدقيقتين 7 و24.
شوط المباغتة
بداية المباراة جاءت هادئة من الجانبين في الخمس دقائق الأولى، قبل ان يفاجأ أحمد المحمدي الذي يلعب بديلاً لأحمد فتحي على الجانب الأمين بعرضية ضلت طريقها وخدعت الحارس البنيني يوان ديدونو وسكنت شباكه في الدقيقة 7.
وأرسل أحمد حسن كرة طولية لعماد متعب في الدقيقة 15 مرت من الدفاع البنيني وكاد ان يلحق بها المهاجم المصري، لكن الحارس البنيني كان في الموعد والتقط الكرة.
هدأ اللقاء قليلاً، ثم أرسل أحمد حسن عرضية مميزة من الناحية اليمنى في الدقيقة 24 أستقبلها أحمد رؤوف برأسه ولكن القائم الأيمن قام بردها قبل ان يحولها متعب مجدداً في المرمى مسجلاً هدف مصر الثاني.
وفي الدقيقة 28، استقبل رؤوف برأسه عرضية من الناحية اليسرى أرسلها محمد عبد الشافي، لكن الحارس أمسك الكرة بثبات.
وأعلنت الدقيقة 37 عن أول هجمات المنتخب البنيني، ولكن المهاجم سيكا انهى الكرة من داخل المنطقة ضعيفة في يد الحضري.
المنتخب البنيني بشكل عام ظهر بمستوى ضعيف جدا خلال الشوط الأول ولم يقدم ولو نصف المستوى الذي قدمه في لقائي موزمبيق ونيجيريا.
شوط الاطمئنان
الشوط الثاني، جاء هادئا في بدايته، وأجرى حسن شحالتة تبديلا بإشراك محمد زيدان بدلا من عبد الظاهر السقا، وهو ما تبعه تحويل في طريقة اللعب إلى 4/4/2.
وانفرد عماد متعب بالحارس البنيني يوان ديدونو في الدقيقة 59، لكنه فشل في تحويل الكرة من فوق الحارس ليضيع فرصة هدف ثالث محقق للفراعنة.
وتلقى محمد أوددو المهاجم البنيني عرضية من الناحية اليسرى حولها برأسه، وأمسكها الحضري في الدقيقة 59.
وأنقذ الحضري مرماه من رأسية جديدة للمهاجم البنيني أوددو في الدقيقة 65، وأبعد الكرة ركنية.
وأشترك جدو الذي سجل في لقائي موزمبيق ونيجيريا، بدلا من أحمد عبد الرؤوف الذي ساهم في تسجيل الهدف الثاني للمنتخب المصري.
وكاد حسني عبد ربه ان يتسبب في هدف للمنتخب البنيني في الدقيقة 71 لكن أموتويسي سدد الكرة بعيدة عن مرمى الحضري.
ودفع حسن شحاتة بتبديله الاخير بالدفع بعبد الواحد السيد بدلا من عصام الحضري الحارس الاساسي للفراعنة.
وبمهارة فائقة، راوغ زيدان مدافعي بنين وتوغل داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 78، لكن تسديدته أبعدها الحارس ركنية.
وأطلق أحمد حسن تصويبة رائعة في الدقيقة 84 أبعدها الحارس ركنية، ليضيع هدف محقق ثالث للفراعنة.
وعاد الحارس لينقذ قذيفة جديدة لحسني عبد ربه، وأبعد الكرة ركنية في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل من الضائع. ..............ومن الناحيه الاخري صعد المنتخب النيجيري علي حساب منتخب موزمبيق الذي كان لديه امل في الفوز والصعود.......
نجح المنتخب النيجيري في التأهل إلى الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في أنجولا بعدما تغلب في الفوز على منتخب موزمبيق بثلاثة أهداف نظيفة.
وتأهلت النسور النيجيرية إلى دور الثمانية بعدما احتلوا المركز الثاني في المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط خلف المنتخب المصري حامل اللقب ومتصدر المجموعة برصيد 9 نقاط.
وسيلاقي المنتخب النيجيري صاحب المركز الأول من المجموعة الرابعة والذي سيتحدد يوم الخميس فيما يلاقي المنتخب المصري صاحب المركز الثاني من المجموعة نفسها.
بدأ المنتخب النيجيري المباراة بقوة لإحراز هدف مبكر، وبالفعل كاد أن ينجح في ذلك عندما سدد اللاعب اوباسي كرة قوية تصدى لها الحارس كابانجو بصعوبة في الدقيقة التاسعة.
لم يستسلم منتخب موزمبيق للبداية القوية من النسور النيجيرية ونجح في السيطرة على وسط الملعب بعد مرور 15 دقيقة، وهدد مرمى الحارس النيجيري انياما في العديد من المناسبات أغلها تسديدات من خارج منطقة الجزاء.
وأضاع اللاعب النيجيري أوباسي فرصة ذهبية للتقدم عندما سدد رأسية ضعيفة داخل منطقة الجزاء أمسكها حارس موزمبيق بسهولة في الدقيقة 25.
ومرة أخرى، تألق الحارس الموزمبيقي كابانجو وتصدى لتسديدة اللاعب اوديموينجي في الدقيقة 27. استمر الفريقان في تبادل الهجمات حيث حصل فريق موزمبيق على ركلة حرة مباشرة سددها أحد لاعبيه من مسافة بعيدة لتجد الحارس النيجيري في المكان المناسب.
وأنقذ الحارس النيجيري مرماه من هدف محقق في الدقيقة 32 عندما تصدى لتسديدة اللاعب بايتو في الدقيقة. تواصلت المحاولات النيجيرية لإحراز هدف التقدم حيث سدد اللاعب جون اوبي ميكل كرة على حدود منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر.
وكاد ميرو أن يتقدم لموزمبيق قبل نهاية الشوط الأول بتسديدة رائعة تصدى لها الحارس النيجيري. وسرعان ما خطف اللاعب اوديموينجي هدف الشوط الأول الوحيد لصالح النسور بتسديدة رائعة في واحد من أفضل أهداف البطولة.
وبعد مرور دقيقتين من بداية الشوط الثاني، أضاف اللاعب اوديموينجي الهدف الثاني له ولفريقه عندما حول عرضية ياكوبو المنطلق في هجمة مرتدة إلى شباك المنافس ليؤكد تفوق النسور النيجيرية على الثعابين الموزمبيقية.
حاول منتخب موزمبيق تقليص الفارق في العديد من المناسبات منها تسديدة رأسية للاعب بيلمبي في الدقيقة 70 لكن الحارس النيجيري انياما حرم الفريق المنافس من إحراز الهدف الأول.
ووسط محاولات موزمبيق لتقليص الفارق، أطلق النيجيري أوبا فيمي مارتينز رصاصة الرحمة على الفريق المنافس في الدقيقة 85 لتنتهي المباراة بفوز نيجيريا بثلاثية نظيفة..

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

افضل الاغانى رد: نتا ئج امم افريقيا

مُساهمة من طرف انجى في الأحد يناير 24, 2010 6:35 am


أعلنت لجنة الحكام التابعة للاتحاد الإفريقي (كاف) لكرة القدم أسماء حكام مباراتي ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية بانجولا ليوم الاحد وستكون أطرافها الجزائر وكوت ديفوار و انجولا وغانا.
وأعلن الموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي أسماء الحكام التي ستدير اللقاءين وجاءوا علي النحو التالي:
الجزائر وكوت ديفوار
ايدي ماييه (سيشل) حكما للساحة.
مانكوندي ايفرست (الكاميرون) ومانويل كانديدو (انجولا) حاملي راية.
دجابو كوكو (توجو) حكما رابعا.
انجولا وغانا
محمد بنوزة (الجزائر) حكما للساحة.
ناصر عبدالنبي (مصر) واوجبامريم انجيسوم (اريتريا) حاملي راية.
كوفي كودجي (بنين) حكما رابعا.
يذكر ان ايدي ماييه كان قد ادار مباراة مصر والجزائر الفاصلة في تصفيات كأس العالم والتي اقيمت بالسودان، ثم توجه الي مالي لادارة مباراة العودة لنهائي كأس الاتحاد الافريقي بين الملعب المالي ووفاق سطيف الجزائري والتي فاز بها الملعب المالي.

انجى

عدد المساهمات : 42
نقاط : 75
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى